للوقوف على مدى احترامها لدفتر الشروط

قامت لجنة موفدة من مديرية السياحة لولاية وهران بتفتيش 55 مؤسسة فندقية للوقوف على توفير شروط الإيواء واحترام التصنيفات، حسبما أكده مدير القطاع الذي صرح أن اللجنة شرعت في خرجاتها الميدانية منذ شهر ديسمبر الماضي.

كما أشار ذات المسؤول إلى البرنامج المسطر من طرف مديرية السياحة والذي يهدف إلى تفعيل عمليات التفتيش والمراقبة  بالمؤسسات الفندقية والمطاعم وتفعيل المخطط الاتصالي وتوفير شروط النظافة.

هذا وكشف المدير الولائي للسياحة عن تدعيم القطاع بـ 15 مؤسسة فندقية جديدة ستدخل حيز الخدمة خلال موسم الاصطياف بكل من عين الترك، بئر الجير، السانيا وارزيو تدعم قطاع السياحة الذي توجد به 170 مؤسسة فندقية.

من جهة أخرى تسلمت ولاية وهران العام الماضي أكثر من 7500 سرير موزعة على 62 مشروعا استثماريا بالولاية منها 38 مشروعا تتراوح نسبة إنجازها بين 50 و99 بالمائة.

كما استفادت ولاية وهران من هياكل فندقية جديدة خلال السداسي الأول من السنة الماضية والمقدر عددها بـ 3 فنادق لتوفير 220 سريرا من أصل أكثر من 30 مشروعا قيد الانجاز حاليا من جملة المشاريع المسجلة التي ستستفيد منها ولاية وهران التي تمتلك مؤهلات كبيرة تجعلها قطبا سياحيا بامتياز  للعدد الكبير لهياكل الاستقبال المتوفرة، إضافة إلى المواقع الأثرية والموقع الاستراتيجي.

أما بخصوص تهيئة الشواطئ المقدر عددها بـ 34 شاطئا  فإنه سيتم رفع تقرير مفصل لإمكانية فتح شاطئ الجوالق ببلدية وهران، وقد شدد الوالي على ضرورة نظافة الشواطئ بتسخير فرق النظافة وإنشاء مراكز فرز انتقائي للنفايات على مستوى هذه الشواطئ المرخصة وتعزيز الإنارة العمومية وإشراك الشباب في مختلف العمليات.

عقيبة.خ