بلايلي وزملاؤه يؤكدون رفضهم تمديد الرابعة قبل انطلاق مواجهة غامبيا

جدد لاعبو المنتخب الوطني لكرة القدم دعمهم للحراك الشعبي الرافض لترشح عبد العزيز بوتفليقة لعهدة خامسة وتمديد العهدة الرابعة  حيث عبر عدد منهم صبيحة الجمعة وقبل انطلاق مواجهة منتخب غامبيا برسم الجولة الأخيرة من تصفيات كأس افريقيا عن تضامنهم مع الشعب الجزائري الذي خرج للجمعة الخامسة تواليا في مظاهرات ومسيرات سلمية وحضارية في مختلف أنحاء الوطن للمطالبة بتغييرات جذرية ورحيل السلطة الحالية.

ونشر يوسف بلايلي عبر حسابه على موقع انستغرام صورة تجمعه بزملائه خريجي البطولة الوطنية المحلية بتربص المنتخب في سيدي موسى على غرار يوسف عطال نجم نيس الفرنسي ورامي بن سبعيني مدافع رين وبغداد بونجاح هداف السد القطري وبن خماسة وسط ميدان اتحاد العاصمة وغيرهم من أشبال بلماضي وأرفقها بتعليق كتب فيه “لا للعهدة الخامسة..لا للتمديد”، قبل أن يظهر جمال بلعمري مدافع الشباب السعودي ودوخة حارس الرائد ومعهم بغداد بونجاح بصورة أخرى كتبوا فوقها :”سلمية..جمعة مباركة ..نضم صوتنا لصوت الشعب”. وكان دوخة وبن سبعيني وعطال وعنتر يحيى وفريد ملولي وبن يحيى وزميله عبد الرحمان مزيان وبعدهم لاعبو مولودية الجزائر وعدة لاعبين ووجوه كروية أخرى قد عبروا سابقا عن تضامنهم مع حراك الشعب المطالب بالتغيير، ثم التحقت مؤخرًاً العديد من الأسماء في صورة رئيس الاتحاد الجزائري، خير الدين زطشي، وكذلك المدرب جمال بلماضي، قد عبروا عن دعمهم لهذا الحراك الشعبي، ورغبتهم في تلبية السلطات لمطالب الشعب.

ورفع بن يحيى المولود في فرنسا ومزيان المولود بالجزائر شعارات نيابة عن لاعبي سوسطارة وكل الفرق الجزائرية كتب فيها أن الشعب اتخذ موقفه بـ”لا” لتمديد الرئيس لولايته الرابعة، وقالا أنهما ومختلف لاعبي كرة القدم يعتبرون أنفسهم من الشعب، ويملكون نفس المطالب.

رؤوف.ح