جمعية عين مليلة

عادت تشكيلة جمعية عين مليلة بهزيمة ثقيلة مرة اخرى من تنقلها الى بشار حيث منيت برباعية كاملة لهدف سجله طيايبة هذا وقد تأسف الجميع لمشكل الاصابات التي لا تزال تلازم المجموعة حيث تعرض الفريق الى هزة جديدة من خلال اصابة كل من بوزيدي والذي ترك مكانه لبن يحي في حين تواصل مشكل الاصابات بالنسبة لجيلالي الذي لا يزال يندب حظه اين عوض بلاعب الرديف خوني يذكر ان اللاعب محيوص غاب في اخر لحظة لظروف خاصة.

الإدارة تأسفت للهزيمة والتدارك ضروري قبل فوات الأوان

في السياق ذاته تأسفت الادارة على الهزيمة الثقيلة التي مني بها النادي لاسيما وان المردود كان هزيلا جدا خاصة من الخط الخلفي والذي لم يوفق في خرجته حيث تلقى اهدافا ساذجة وهو ما جعل الفريق يضيع نقاطا غالية كانت لتضعه في مرتبة مريحة بعيدا عن اي تهديد هذا وسيضطر الفريق الى مواصلة البحث عن النتائج الايجابية التي تبعده عن الدائرة الحمراء خاصة وان التحدي القادم سيكون صعبا بما ان شدة المنافسة ستضطر كل الفرق للبحث عن الانتصارات.

لقاء النصرية حدد بتاريخ 15 أفريل والجولة 26 يوم 20 أفريل

من جهة اخرى ضبطت الرابطة الوطنية برنامج الجولات واللقاءات المتأخرة حيث سيجري الفريق لقاءه المتأخر في العاصمة يوم 15 افريل امام نصر حسين داي على ان يستقبل في الجولة 26 ضيفه مولودية بجاية يوم 20 افريل في لقاء جد هام ومصيري من اجل رفع الفارق عن اقرب المهددين بالسقوط هذا ويبقى الفريق مطالب بضرورة الاستثمار في النقاط التسع التي ستكون بملعب زوبير مخلوف.

 هشام رماش