جمعية عين مليلة

حققت تشكيلة جمعية عين مليلة تعادلا ثمينا جدا من بوابة نصر حسين داي وهو ما قد يضمن بقاء الفريق خاصة وان التشكيلة ستكون على موعد مع خوض ثلاثة لقاءات جد هامة داخل الديار وبالتالي فالمجموعة ستكون مطالبة بمواصلة رفع التحدي للخروج من الازمة التي لازمت النادي حيث يتطلب التضحية داخل الديار حين يستقبل كلا من مولودية بجاية ودفاع تاجنانت من دون جمهور حيث يأمل اشبال ايت جودي بالتواجد في الصورة لانقاذ الفريق من السقوط.

التشكيلة ضحت من أجل النقطة وتصر على المزيد

هذا وقد اظهرت التشكيلة تضحيات جسيمة من اجل تحقيق التعادل امام منافس هو الاخر يبحث عن الهروب من قوقعة الاندية المهددة بالسقوط حيث خاضت التشكيلة المقابلة بنوع من التحدي سمح لها بضمان التعادل والذي سيكون له وزن كبير مع نهاية الموسم يذكر ان الكتيبة قدمت مستويات طيبة وكان بامكانها تحقيق الانتصار لو عرف كل من ضيف وسي عمار استغلال الفرص المتاحة .

ايت جودي راض على لنتيجة المحصلة

من جهته ابدى المدرب عز الدين ايت جودي رضاه التام على التعادل المحقق والذي اكد بخصوصه : ” اعتقد ان الفريق حقق المبتغى الذي حل من اجله وهو العودة بنتيجة التعادل لاسيما وان الفريق كان في حاجة ماسة اليها لحد الان نحن لا نزال نعيش تحت وقع الضغط علينا الاستثمار اكثر والعمل على ضمان نقاط اهم داخل ديارنا تسمح لنا بضمان البقاء في النهاية على العموم اشكر لاعبي فريقي على اجتهادهم ونتمنى المواصلة على نفس المنوال خاصة مع عودة المصابين”.

هشام رماش