شدد أنصار فريق مولودية وهران الذين اقتحموا التدريبات عشية السبت الماضي، على ضرورة رحيل المدرب الفرنسي جون ميشال كفالي، من الفريق، وفسح المجال لمدرب أخر قادر على قيادة النادي لبر الأمان، هذا ولم يتوقف عشاق اللونين الأحمر والأبيض عند هذا الحد بلا منعوا التعداد من التدرب.