أصر مهاجم توتنهام هاري كين على أنه لم يتعمد السقوط للحصول على ركلة جزاء في اللحظات الأخيرة من عمر مباراة فريقه امام آرسنال (2-2)، في ختام الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي.

وشعر مدافع آرسنال سوكراتيس باباستاثوبولوس بالغضب، عندما سقط كين داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 85 من عمر اللقاء، الذي أقيم على ملعب “الإمارات”، وبعد اللقاء اتهم اللاعب السابق في صفوف مانشستر يونايتد جاري نيفيل، مهاجم توتنهام كين، بادعاء السقوط.

لكن كين نفى ذلك من خلال تصريحات أبرزتها صحيفة “ذا صن” قال فيها: “لم أتعمد السقوط، المدافع قام بمخالفة كسولة، وأعتقد أنها لو حدثت في منتصف الملعب لتم احتسابها كخطأ”.

وأضاف: “ربما اعتقد الحكم أنني كنت أسعى للفوز بركلة جزاء، لكنه (سوكراتيس) جاء إلي من الخلف، كانت لقطة محيرة لكن تقنية الفيديو ربما كانت لتساند قرار الحكم في كل الأحوال”.

وكان نيفيل أكد في معرض تحليله للمباراة لشبكة “سكاي سبورتس”، أن كين “غطس” للحصول على ركلة جزاء، وهو ما وافقه عليه أسطورة ليفربول غرايام سونيس.