عاد نابي كيتا لاعب وسط منتخب غينيا وفريق ليفربول إلى النادي الإنجليزي للانضمام إلى فريقه خلال بداية فترة التحضيرات بعد تعرضه لإصابة.

وقالت صحيفة “ميرور” البريطانية إن كيتا عاد إلى ليفربول بسبب تعرضه لإصابة يوم الأربعاء الفائت في الجولة الثانية ضد نيجيريا.

وتواجد كيتا على مقاعد البدلاء خلال مباراة بوروندي يوم الأحد في ختام مرحلة المجموعات لـكأس أمم أفريقيا 2019 المقامة في مصر.

وأوضحت “ميرور” أن كيتا عاد إلى ليفربول من أجل الاطمئنان على إصابته في الفخذ.

وتوجد احتمالية أن يعود كيتا إلى مصر لاستكمال المشاركة في كأس أمم أفريقيا 2019 المستمرة حتى 19 جويلية الجاري، حال أظهرت الفحوصات التي سيخضع لها إمكانية حدوث ذلك.

وكان اللاعب قد ألمح إلى أن إدارة “الليفر” قد وافقت على مشاركته في أمم أفريقيا رغم حقيقة عدم استكمال شفائه ومن ثم فإن ليفربول ستكون له الكلمة العليا في تحديد إمكانية عودة كيتا إلى استكمال البطولة أم لا.

واحتلت غينيا المركز الثالث في المجموعة الثانية من انتصار وتعادل وخسارة.