لمتابعة وتقييم النشاطات العلمية للطلبة وكل ما يتعلق بالرسالة

انطلقت أول أمس بمدرج كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة تبسة فعاليات يوم دراسي تكويني حول الدكتوراه بإشراف نيابة مديرية الجامعة للتكوين العالي في الطور الثالث والتأهيل الجامعي والبحث العلمي والتكوين العالي لما بعد التدرج والتي دعي لها الطلبة المسجلين في الدكتوراه بمعية مشرفيهم وأساتذتهم وبحضور نائب رئيس الجامعة الدكتورة نورة موسى وعميد كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية البروفيسور حفظ الله بوبكر إلى جانب عمداء بعض الكليات ورئيس المجلس العلمي للكلية.                                                                                           التظاهرة العلمية التدريبية التوجيهية هذه تأتي لتكوين ومتابعة الطلبة الباحثين في الدكتوراه في نظام “ل م دي” حيث تعد المبادرة الأولى من نوعها بتبسة، وعن مضامينها وأبعادها يقول الدكتور رضوان بلخيري أن الهدف من هذه الدورة هو إعطاء الفرصة للطلبة المسجلين في الدكتوراه لتقديم بحوثهم والتي ستقيم من طرف الأساتذة من خلال هذا النشاط والذي سيتم تنظيمه كل عام لمتابعة وتقييم النشاطات العلمية للطلبة في الدكتوراه وحتى يتمرن الطلبة أيضا على ضبط الرسالة وإلقائها والتعرف على وحدات البحث والمخابر التي تنشط مع معرفة النتائج التي حصلوا عليها وكذا الظروف التي يعملون فيها بالإضافة إلى تحسين الأداء وطريقة العمل واختتم هذا اليوم بتقديم طلبة الدكتوراه سير أبحاثهم بالمناسبة.

عبيدات الطيب