مصر المرشح الأول والمغرب لديه فرص قوية للتتويج

أشاد كلود لوروا المدرب المخضرم، وأحد العلامات المميزة في تاريخ كأس الأمم الإفريقية، بعدما سبق له قيادة عدة منتخبات بالبطولة، بمستوى المنتخب الوطني المقدم في الكان الجارية وقائعها بمصر وأكد التقني الفرنسي المتوج مع الكاميرون بلقب نسخة 1988 أن بلماضي حول الجزائر لمنتخب مبهر.

وخص الرحلة الشهير موقع كووورة  خلال تواجده بمصر، بدعوة من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، لحضور مباريات البطولة الحالية بحوار جاء كالتالي.

كيف ترى النسخة الحالية للكان؟

أراها نسخة قوية وصعبة للغاية، المستويات متقاربة والأداء التكتيكي تطور بشكل واضح.

هل زيادة منتخبات البطولة إلى 24 قرار إيجابي أم سلبي؟

أختلف مع الذين يتحدثون عن تراجع المستوى الفني بسبب زيادة المنتخبات، أعتقد أن هذا الأمر يزيد التنافسية، على عكس ما يعتقد البعض، ونستمتع حاليا بمستويات البطولة المتقاربة.

من ترشح للتتويج بالكان؟

أعتقد أن المنافسة شرسة بين عدة منتخبات، مصر لديها طموح ودعم جماهيري، وأعتقد أنها الأقرب، لكنها ستواجه منافسة من فرق أخرى، مثل المغرب والسنغال وكوت ديفوار والجزائر.

هل توقعت المستوى الذي يقدمه منتخب الجزائر؟

الحقيقة أن مستوى الجزائر أصبح مبهرا مع المدرب جمال بلماضي.. أعجبت بالأداء أمام كينيا، وتابعت مباراة السنغال الأخيرة، حيث وجدت فريقا منظما لأبعد الحدود.

وماذا عن السنغال؟

السنغال فريق كبير، وبالطبع هو أحد المرشحين للتتويج باللقب.

البعض يتحدث عن دور ساديو ماني، وأنا أعتقد أن السنغال ليست فريق ماني فقط، بل هناك نجوم كبار داخل المنتخب، لهم ثقل في الكرة العالمية.

هل تتوقع أن يحصد مواطنك هيرفي رينارد النجمة الإفريقية الثالثة؟

بكل تأكيد رينارد ومنتخب المغرب لديهما فرص قوية.. رينارد مدرب واقعي ومنظم وتكتيكي بشكل كبير، وأنا سعيد بما يقدمه، وفخور أيضا بالمدرب الفرنسي الآخر، سيباستيان ديسابر، مع أوغندا.

وهذا إلى جانب طفرة كينيا مع سيباستيان مينييه، ومفاجآت مدغشقر مع نيكولا ديبوي، وأعتقد أن المدرسة الفرنسية تثبت سيطرتها على التدريب في إفريقيا.

كيف ترى صراع النجوم في الكان؟

بالطبع المنافسة شرسة، نستمتع بمحمد صلاح ورياض محرز وساديو ماني وكيتا بالدي وزاها وموتينج.. أعتقد أننا أمام بطولة لا تقل عن كأس العالم، ينقصنا فقط ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

– من تراه اللاعب الأفضل في القارة السمراء؟

محمد صلاح بلا شك، فهو لاعب مبدع، يستطيع أن يسجل لو تركت له سنتيمتر واحد فقط للتسديد أو المراوغة، وفوزه بلقب أفضل لاعب في إفريقيا لم يأت من فراغ، كما أنه قاد ليفربول للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، مع باقي زملاءه.

في آخر نسخة للكان بمصر عام 2006 كنت مدربًا للكونغو الديمقراطية.. كيف ترى مستوى هذا المنتخب في النسخة الحالية؟

لا أعلم ماذا حدث للكونغو! كنت أتوقع لهم مشوارا أفضل بكثير، هم يملكون الإمكانيات واللاعبين ولديهم مدرب مجتهد ومميز، وهو فلوران إيبينغي، لكن الأمور لا تسير على ما يرام، وأتمنى لهم التأهل.