دعا كل وسائل الإعلام لإنشاء مشهد إعلامي قوي ومرجعي

ثمّن جمال كعوان، وزير الإتصال، دور الإعلام المحلي في ترسيخ الهوية الوطنية، وأشاد بالجهود التي تبذلها مختلف وسائل الإعلام عمومية كانت أو خاصة في سبيل الترويج للموروث الثقافي.

هذا ودعا الوزير، في تصريحات صحفية أدلى مساء أول أمس على هامش إشرافه على إحتفالات رأس السنة الأمازيغية من ولاية البويرة، كل وسائل الإعلام بمختلف تخصصاتها لإنشاء مشهد إعلامي جزائري قوي ومرجعي وذلك من خلال إستغلال التقدم التكنولوجي الذي يشهده العالم، وقال في هذا الصدد “إنشاء مشهد إعلامي مرجعي يتطلب أن يكون لدينا صحافة خاصة قوية وصحافة عمومية مؤثرة”.

كما أكد المسؤول الأول على قطاع الإتصال في البلاد، أن الإحتفالات بمناسبة رأس السنة الأمازيغية، تندرج في إطار المحافظة على الهوية الوطنية، ما سيسمح بتعزيز وحدة ولحمة الجزائريين.

وإعتبر كعوان، البويرة ولاية ديناميكية بإمتياز بالنظر للصناعات التي تميزها، حيث وقف على مشكل التسويق الذي دعا إلى حله سريعا للنهوض بالإقتصاد المحلي والوطني.

هارون.ر