تخص أصحاب مؤسسات قطاعات البناء والأشغال العمومية

أفاد الصنـدوق الوطـني للعطل المدفوعة الأجر والبطالة الناجمة عن سوء الأحوال الجوية لقطاعـات البناء والأشغال العموميـة والري “كاكوبات”، أن الحملة السنوية للعطل المدفوعة الأجر تنطلق اليوم، وتخص أصحاب مؤسسات قطاعات البناء والأشغال العمومية مطالبة الذين قاموا بإيداع التصريح السنوي الاستثنائي المتعلق بإرسال التصريحات السنوية التكميلية المتعلقة بالأشهر الأربعة المتبقية.

دعا الصندوق في بيان نشره أمس على صفحته الرسمية في “الفايسبوك”، أصحاب مؤسسات قطاعات البناء والأشغال العمومية إلى إرسال التصريحات السنوية للأجور والأجراء، للفترة الممتدة من الفاتح جويلية 2019 الى غاية 30 جان 2020، وأضاف البيان انه فيما يخص المؤسسات التي قام اصحابها بإيداع التصريح السنوي الاستثنائي، المتعلق بالفترة الممتدة من الفاتح جويلية 2019 إلى غاية 29 فيفري 2020، ما يعادل ثمانية اشهر فهي ملزمة بإرسال التصريحات السنوية التكميلية للأجور والأجراء، المتعلقة بالأشهر الأربعة المتبقية من السنة المرجعية اي من الفاتح مارس الى غاية 30 جوان 2020، وكشف الصنـدوق الوطـني للعطل المدفوعة الأجر والبطالة الناجمة عن سوء الأحوال الجوية لقطاعـات البناء والأشغال العموميـة والري “كاكوبات”، أنه أحصى أزيد من 1000 طلب تعويض مؤسسات البناء، الأشغال العمومية والري، لمستحقات الدفع المسبق للعطل السنوية التي تنشط عبر مختلف ولايات الوطن، معلنا أن أزيد من 85 الف عامل استفادوا من عطلهم تطبيقا للتنظيم الذي يحدد مكافحة انتشار كورونا.

للإشارة، يعتبر الصندوق الوطني للعطل المدفوعة الأجر والبطالة الناجمة عن سوء الأحوال الجوية، الهيئة الوحيدة من هيئات الحماية الاجتماعية الذي يضمن التعويضات جراء التوقف عن العمل، ويتضمن هذا النظام إجراءات منها إلزامية المؤسسة بتعويض عمالها في حال انقطاع النشاط بسبب سوء الأحوال الجوية، وإعادة توزيع تكلفة التعويض عن طريق الاشتراكات المحصلة من طرف الصندوق.

جمال.ز