طالبت الدول الأعضاء بالإسهام في إنجاح جهود بلادنا في باماكو

أعربت قمة منظمة المؤتمر الإسلامي، عن إرتياحها للتقدم المحرز في مالي منذ توقيع الاتفاق من أجل السلم والمصالحة المنبثق عن مسار الجزائر، داعية الدول الأعضاء والمؤسسات المالية بمنظمة التعاون الإسلامي إلى الإسهام في تنفيذ الاتفاق وفي تحقيق التنمية في باماكو.

كما دعا مؤتمر القمة الإسلامية في دورته الرابعة عشرة المنعقدة في مكة المكرمة في بيانه الختامي، كل الأطراف الليبية إلى مراعاة المصلحة العليا، وتجنيب شعبها مزيدا من المعاناة وويلات الحروب وذلك من خلال الإلتزام بالمسار الذي رسمته الجزائر لإعادة الإستقرار إلى باماكو.

جواد.هـ