ستساهم في رفع الإنتاج وتوفير مناصب شغل جديدة

كشف نذير عبدون مدير الصيد البحري لولاية بجاية عن مشروع استثماري يدخل حيز التنفيذ في المستقبل القريب والذي يتضمن إقامة ورشات لتربية الأسماك في المناطق البحرية العذراء على مستوى الولاية والتي لم تطالها ملوثات القطاع الصناعي إشارة إلى مناطق الساكت، تالة إيلاف وغيرها.

ويأمل نذير من إدارة جامعة عبد الرحمان أن تشارك في هذا البرنامج المسطر والثري من خلال إرسال طلبة الماجستير والدكتوراه لتقديم المساعدة المعرفية والعلمية مع معاينة المناطق التي سيقع عليها الاختيار لإطلاق هذا المشروع الذي تعوّل عليه مديرية الصيد لتحسين الإنتاج مع التركيز على رفع مردود منتوج  الثروة السمكية وتنويعها.

وفي السياق ذاته تحدث مدير الصيد البحري للولاية عن عملية الصيد التي لم تحترم القوانين المعمولة بها وخاصة أولئك الذين يصطادون صغار السمك وبالتحديد السردين وأنواع أخرى، مبينا أن القانون يسمح فقط بصيد السمك الذي يتعدى طوله 11 سم، حيث شوهد هذه الأيام في أسواق بجاية هذه الظاهرة الملفتة للانتباه، وهو ما دفع بالمسؤول الأول على القطاع بتذكير ممارسي هذا النشاط بهدف إلزامهم باحترام القوانين المنظمة لهذا النشاط حماية للبيئة من جهة وللثروة السمكية من جهة أخرى .

ك . ت