للقضاء نهائيا على قائمة الانتظار وتعويض الأجهزة القديمة

تدعم قطاع الصحة بالشلف بـ 17 جديدا لتصفية الكلى حسبما أشار إليه مدير الصحة الذي اوضح أن مصالحه اقتنت 17 جهازا جديدا لتصفية الكلى تم توزيعها على اربعة هياكل صحية بالولاية ويتعلق الأمر بمستشفيات الصبحة – الشطية- الشرفة وتنس.

وكشف ذات المسؤول أن هذه العملية كلفت غلافا ماليا يقدر بـ 50 مليون دج فيما تهدف الى القضاء نهائيا على قائمة الانتظار وكذا تعويض الأجهزة القديمة.

وأضاف نفس المصدر، “ستساهم هذه العملية التي جاءت بناء على تعليمات الوزارة الوصية والسلطات الولائية في تحسين التكفل بمرضى القصور الكلوي وكذا تخفيف الضغط على المصالح المختصة في التكفل بهذه الفئة”.

وتتوفر الولاية على 71 جهازا لتصفية الكلى موزعين على 7 مصالح طبية فيما يتم حاليا التكفل – حسب احصائيات مديرية الصحة – بأزيد من 300 مريض بالمؤسسات الاستشفائية العمومية بما فيهم 154 رجال 144 نساء وطفلين.

من جهة اخرى ينتظر أن تشرع مديرية الصحة قريبا في تجهيز مصلحة القسطرة بمستشفى الأخوات باج، هذا فضلا عن استلام خلال السداسي الأول من السنة الجارية القاعة المتعددة الخدمات ببلدية أبو الحسن وكذا استلام دار السكري والقطب المتخصص في الفحوصات الطبية بحي عروج.

ض.ط