كشف مصدر مطلع أن تحقيقا رسميا فتح في قضية نهب عقار عمومي قيمته بالمليارات، وتشير المعلومات المتوفرة إلى أن القضية تورط فيها 3 منتخبين محليين من بينهم عضو بارز في المجلس الشعبي الولائي، القضية التي ستجر عددا من كبار مسؤولي ولاية قسنطينة إلى التحقيق يعتقد أن لموظفين كبار صلة بها وهذا ما ستكشف عنه التحقيقات اللاحقة.