تساءلوا عن مصير الوعود التي تلقوها من قبل السلطات

يطالب سكان قرى ومداشر بلدية ذراع القايد التابعة لدائرة خراطة بولاية بجاية السلطات المحلية بربط منازلهم بغاز المدينة، وحسب بعض السكان فإنهم قد تلقوا وعودا فيما مضى في هذا الشأن  إلا أنها لم تتجسد على أرض الواقع، مما يجعل معاناتهم تستمر مع زيادة احتياجاتهم لهذه المادة الطاقوية والحيوية وذلك تزامنا مع  مواصلة موجة البرد القارس التي اجتاحت المنطقة منذ أسابيع إلى يومنا هذا.

 وفي هذا المضمار وبغية التخفيف عنهم وعن عائلاتهم، يناشد السكان الجهات الوصية الشروع في اطلاق اشغال تمديد قنوات الغاز والتعجيل في التنفيذ قصد اخراجهم من بوتقة المعاناة من جهة وتحسين اطارهم المعيشي الاجتماعي من جهة أخرى. وحسب مصدر مطلع فإن برنامج التموين  الولائي سيتوسع في المرحلة القادمة ليمس حوالي 18000 عائلة ثم تليها مرحلة ثانية ليستفيد منها 25000 عائلة والبرنامج  المسطر في هذا الشأن يجري  تنفيذه على قدم وساق والسلطات المحلية عاكفة وساهرة لإيصال غاز المدينة لسكان مختلف مناطق ولاية بجاية .

ك . ت