دفاع تاجنانت

رغم مرور أسبوعين عن نهاية الموسم المنقضي إلا أن رئيس دفاع تاجنانت يواصل التزام الصمت بخصوص مستقبله مع الفريق هذا الصمت فتح المجال أمام التأويلات والشائعات وزاد من الغموض حول مستقبل الفريق خاصة وأن العديد من الملفات تراكمت على طاولة الإدارة وتنتظر حلولا مستعجلة من أجل وضع الدفاع في السكة الصحيحة قبل موعد انطلاق الموسم الجديد خاصة وان جل الاندية باشرت مهمة اعداد تحضيرات الموسم الجديد.

تراكم الديون السبب الأول الذي جعله يفكر في الانسحاب

دائما حسب المقربين من الإدارة فإن السبب الأول الذي جعل قرعيش يفكر في الانسحاب من رئاسة النادي هو تراكم الديون التي تضاعفت في الموسم المنقضي وسيكون شرطه الأساسي للبقاء التزام السلطات المحلية بالمساعدة على تسوية هذه الديون أو على الأقل تخفيضها وأيضا توفير السيولة المالية التي تسمح له القيام باستقدامات جديدة والتحضير للموسم الجديد في ظروف مريحة تضمن تحضيرات في المستوى.

 الأنصار في حيرة وقرعيش يستحق الاحترام

وقد ابدى الكثير من عشاق دفاع تاجنانت تضامنهم الكبير مع رئيسهم الطاهر قرعيش والذي قدم الغالي والنفيس من اجل هذا النادي حيث جعله بين ليلة وضحاها واحدا من اهم الفرق التي تصنع الحدث وسط الكرة الجزائرية كيف لا والفريق حقق المبتغى في عديد المرات بميزانية ضئيلة جدا يذكر ان الجميع اشاد بما قدمه الاخير واجمعوا على استحقاقه التحية والاحترام بالرغم من كون الفريق ضيع على نفسه فرصة تحقيق البقاء.

هشام رماش