كشف مصدر من داخل ادارة دفاع تاجنانت أن مديرية الضرائب على مستوى ولاية ميلة حجزت الرصيد البنكي للنادي بسبب عدم تسديد إدارة الرئيس قرعيش الطاهر لمجمل الديون المترتبة عليها في السنوات الماضية وهو ما استدعى تدخل الوالي محمد عيمر من أجل إيجاد حل للمشكلة حيث أقنع مسؤولي الضرائب برفع التجميد مقابل تسديد القيمة الإجمالية من قبل النادي عبر دفعات في الأشهر القادمة وهو ما سيحل الازمة المالية العاصفة بالفريق.