أطّل علينا خلال الـ 48 ساعة الأخيرة المترشحون الخمسة لرئاسيات 12 ديسمبر القادم، بإستثناء عز الدين ميهوبي، من أجل عرض برامجهم الانتخابية في محاولة لاستمالة الشعب الذي عبر في مسيرات الحراك الشعبي عن رفضه تنظيم هذا الاستحقاق المصيري في حضرة رموز العصابات.