وصف سكان مدينة بومرداس قرار مصالح البلدية بغلق السوق الأسبوعي المتواجد بالقرب من محطة الحافلات وتحويله إلى مكان آخر بقرار متأخر جدا، نظرا للمشاكل التي تسبب فيها هذا السوق بالنسبة لساكنة عاصمة الولاية خاصة من حيث الإزدحام المروري وتراكم النفايات.

هذا وكانت مصالح البلدية قد أعلنت منذ أيام عن إغلاق السوق الأسبوعي بمدينة بومرداس وتحويله إلى مكان آخر لم يتم تحديده بعد، وقال رئيس البلدية جعفر باكور في الإعلان أنه سيتم “غلق السوق الأسبوعي الكائن مقره بواد طاطاريق وسيتم تحويل موقعه لمكان آخر”.