طالبوا بتوفير أدنى الضروريات لعيش كريم

جدد قاطنو الجهة الشرقية لبلدية لمسان بولاية باتنة، نداءهم للسلطات المحلية للتدخل وإيجاد حلول للمشاكل التي يطرحونها والتي تحولت إلى هاجس يؤرق يومياتهم، في ظل غياب كلي للمرافق الضرورية وفي مقدمتها شبكتي الكهرباء والغاز الطبيعي.

ممثلون عن السكان، أكدوا في حديثهم للسلام، عن استيائهم وتذمرهم من الوضعية الصعبة التي يعيشونها منذ سنوات طويلة، رغم عشرات الشكاوى الموجهة للمسؤولين المحليين، إلا أنها لم تجد أذانا صاغية.

السكان وفي ظل تخوفهم من بقاء الأوضاع على ما هي عليه، ناشدوا السلطات المحلية والمديرية الوصية، للتدخل العاجل وإنهاء معاناتهم، خاصة ما تعلق بالربط بشبكة الغاز، بعد أن دفعتهم الحاجة، مثلما يقولون، إلى الاعتماد على غاز البوتان رغم الصعوبة المسجلة في الحصول عليه، خاصة أيام الندرة أثناء التقلبات الجوية.

المتضررون طالبوا أيضا السلطات الوصية، بتقديم ضمانات للإسراع في ربط سكناتهم بشبكة الكهرباء وبرمجتها في أقرب الآجال وإدراجها ضمن برامج مشاريع الربط بذات الطاقة، لوضع حد لمعاناتهم مع التوصيلات العشوائية من الأحياء المجاورة التي تهددهم بالكثير من المخاطر خاصة عند هبوب الرياح كما طالبو أيضا بإنهاء معاناتهم خاصة ما تعلق بالربط بشبكة المياه، وذلك بعد أن دفعتهم الحاجة مثلما يقولون إلى تأمينها من المناطق المجاورة، والاستنجاد في غالب الأحيان بشاحنات الصهاريج التي أثقلت كاهلهم في ظل ارتفاع معدل الاستهلاك اليومي.

ويأمل السكان في تدخل سريع للجهات المسؤولة، لرفع الغبن عنهم وتحسين إطارهم المعيشي، في منطقة تفتقر للكثير من ضروريات الحياة.

مهمائي.أ