وجه له طلقات نارية ببندقية مضخية على مستوى البطن

استيقظ سكان حي قاوة في المخرج الشمالي لمدينة سطيف، صباح أول أمس على وقع طلقات نارية صادرة من مسكن “بوشي” معروف يبلغ من العمر 40 سنة، وجهها الأخير للص حاول السطو على بيته رفقة 3 أشخاص آخرين.

 تفاجأوا  بصاحب المنزل ينتظرهم في أعلى السلم موجها بندقية مضخية أطلق منها طلقات نارية أودت بحياة أحدهم بعد أن أصيب بجروح على مستوى البطن حيث لفظ أنفاسه الأخيرة في عين المكان قبل وصول عناصر الحماية المدنية التي نقلت الضحية إلى مستشفى سطيف.

هذا وتم إيقاف “البوشي” بغرض التحقيق في انتظار مثوله أمام وكيل الجمهورية.

ووفقا لما توفر من معلومات، فإن الضحية ابن شرطي متقاعد يعمل في مقهى بالقرب من مقر سكن “البوشي” الذي كان قد عمل قاضيا لفترة قصيرة، قبل أن يعود إلى مجال التجارة.

كريم.ب