هدّدوا بمواصلة الاحتجاجات في حال لم تلغى الضرائب نهائيا

جّدد قادة الحركة الاحتجاجية التي تعرف بـ«السترات الصفراء» بفرنسا عزمهم على السير قدما في تحرّكهم التصعيدي وذلك عقب قرار رئيس الوزراء إدوار فيليب تعليق الزيادات المرتقبة على ضرائب الوقود لمدّة ستة أشهر على الأقل.

قال بينجامين كوشي المتحدّث باسم حركة «السترات الصفراء» لتلفزيون «بي.إف.إم»، أن «الفرنسيين لا يريدون الفتات بل يريدون الخبز»، مشيرا أن الحركة تريد إلغاء الضرائب نهائيا وليس تعليقها.  من جهته، اضاف كريستوف شالينكون مشارك في الاحتجاجات لوسائل اعلام فرنسية «يعتقدون أننا حمقى».

هذا وحذر متتبعون لمستجدات الاحتجاجات في فرنسا من ان تراجع الرئيس الفرنسي ايمانوييل ماكرون والحكومة لن يساهم في تهدئة احتجاجات «السترات الصفراء» التي يحاول أصحابها الوصول إلى حل نهائي لمشاكلهم الاجتماعية.

سارة .ط