تعرض أنصار اتحاد طنجة المغربي لصدمة حقيقية بعدما تم حرمانهم من التنقل إلى الجزائر لمتابعة مباراة الفريق أمام مستضيفه شبيبة الساورة في بشار برسم الدور التمهيدي الثاني لرابطة الأبطال الإفريقية وعبر النادي المغربي السبت من خلال بيان استنكاري عن غضبه من شركة الطيران التي قال إنها ألغت الرحلة الخاصة التي كانت ستنقل 179 من أنصاره من جانب واحد دون مراعاة للضرر المعنوي والمادي الذي تسببت فيه للجماهير والفريق، وأكد البيان ان الفريق سيلجأ إلى العدالة لاسترجاع حقه وحق جماهيره ضد هذا القرار غير المسؤول خاصة أن جماهيرها أدت تكلفتها المادية كاملة والفريق استكمل كل الإجراءات الإدارية لمثل هذه الرحلات وقامت بحجز الفنادق ووسائل النقل مسبقا بمدينة بشار الجزائرية.