تموين مدارس بالخبز في شاحنة جمع النفايات

انتفض أمس أولياء تلاميذ إبتدائيات منطقة الجواهرة التابعة لبلدية الماين في عين الدفلى على الطريقة التي تمون بها هذه المدارس بالخبز وذلك بواسطة شاحنة لجمع القمامة، الأمر الذي اعتبره السكان إهانة لهم ولأبنائهم.

وتساءل الأولياء ما إذا كانت البلدية لا تملك سيارة لنقل الخبز إلى المدارس وتوزيعها على التلاميذ، متهمين المجلس البلدي بإهانة أبنائهم، مشيرين إلى أنه بغض النظر عن الأمراض التي يتسبب فيها ذلك للتلاميذ فإن الخبز يصل يابسا للتلاميذ ورغم هذا يتناولونه بسبب انعدام البديل.

وقال الأولياء أن أبناءهم ليسوا حيوانات بل هم بشر ومن حقهم الحصول على الوجبات بطريقة تحفظ كرامتهم، مناشدين وزيرة القطاع بن غبريط التدخل ومعاقبة المتسببين في ذلك كما طالبوا الوالي بالتدخل والتحقيق مع رئيس البلدية.

هذا وقد اشتكى الأولياء من عديد النقائص بالمؤسسات التربوية بالمنطقة، خاصة ما يتعلق بغياب التدفئة والمرافق الضروروية.

ن. ب