إسترجاع أكثر من 67 ألف هكتار من الأراضي

أعلن مدير المصالح الفلاحية بولاية البيض، أول أمس، أنه تم فسخ 27 عقد امتياز فلاحي واسترجاع 67400 هكتارا من الأراضي الفلاحية، ببلدية بريزينة جنوب ولاية البيض.

وصرح ساعد الهواري، أن “هذا الإجراء القانوني، تم اتخاذه ضد هؤلاء المستثمرين بسبب تماطلهم في الانطلاق في استصلاح الأراضي التي منحت لهم في إطار الإستثمار الفلاحي، بالرغم من كل التسهيلات الإدارية والمرافقة الميدانية المقدمة لهم”.

وينتظر أن يتم في الأيام المقبلة الفسخ النهائي لـ 26 عقد امتياز فلاحي آخر، بهذه المنطقة وبالتالي استرجاع مساحة 11 ألف هكتار، وفقا للمتحدث الذي أشار إلى أن هذه الملفات أحيلت على مصالح الديوان الوطني للأراضي الفلاحية للمصادقة على إجراءات الفسخ النهائي، وذلك بعد المصادقة في وقت سابق على الفسخ من طرف اللجنة الولائية لتوجيه وتنشيط الإستثمار الفلاحي، التي قررت إسترجاع هذه المساحة الفلاحية المشار إليها.

كما تم أيضا إعداد قائمة أخرى تضم 5 ملفات استثمار فلاحي سيتم البث قريبا في إجراءات الفسخ وإسترجاع ما يزيد عن 30 ألف هكتار بذات الجماعة المحلية.

وأكد نفس المصدر، أن هذه العملية التطهيرية للعقار الفلاحي ستتواصل وستشمل كل المستثمرين الذين لم يباشروا أشغال الاستصلاح، والذين استعملت معهم كل الطرق القانونية للانطلاق في الأشغال بما في ذلك إعذارات.

وفي نفس السياق، قررت ذات المصالح الفلاحية، تقليص المساحة الموجهة لبعض المستثمرين الذين باشروا أشغال الاستصلاح ولكن بوتيرة بطيئة ومنخفضة.

ووفقا لذات المصدر، ستتجاوز المساحة المسترجعة من الأراضي الفلاحية ببرزينة 100 ألف هكتار، وسيتم توزيعها في وقت لاحق على مستثمرين آخرين أكثر جدية من أجل الإستثمار فيها للنهوض بواقع التنمية الفلاحية بهذه المنطقة والولاية عموما.

للتذكير، فإن منطقة برزينة تحصي مساحة هامة موجهة للإستثمار الفلاحي تقدر بـ 240 ألف هكتار .

كريم موساوي