أزيح الستار عن تفاصيل مفاجأة تخص البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم جوفنتوس الإيطالي، في بداية مسيرته الكروية، عندما كان يلعب لصالح سبورتينغ لشبونة.

وكان رونالدو قريبًا من اللعب لصالح ديبورتيفو لاكورونيا، مقابل 12 مليون يورو فقط، قبل أن ينتقل لصفوف مانشستر يونايتد.

وقال أوغستو ليندويرو، رئيس ديبورتيفو لاكورونيا السابق، في تصريحات نشرتها صحيفة ”ميرور”: “بيكي (المدير الرياضي في ذلك الوقت) شاهد كريستيانو رونالدو يلعب وحدثنا عنه”.

وأضاف :”شاهدنا بعض مقاطع الفيديو الخاصة بكريستيانو عندما كان عمره 17 أو 18 عامًا، وسألنا عن قيمة الصفقة”.

وتابع “سبورتينغ لشبونة طلب 11 أو 12 مليون أورو، وكانت هذه هي نقطة النهاية لنا مع رونالدو، لأننا لم نتمكن من دفع هذا المبلغ”.

وانتقل الدون البرتغالي بعد ذلك من سبورتينغ لشبونة إلى مانشستر يونايتد عام 2003، قبل أن تصل قيمة صفقة رحيله لريال مدريد عام 2009 إلى 80 مليون جنيه إسترليني.

وأتم ليندويرو: “كريستيانو كان صغيرًا ولم نكن نتوقع ما سيفعله في المستقبل رغم قدراته المذهلة، لكن مانشستر يونايتد جاء ودفع 12 مليون أورو واشترى اللاعب البرتغالي”.