أقدم أحد المحتجين المنضوين تحت حراك ما يعرف بـ “السترات الصفراء”، في تصريح لقناة تلفزيونية فرنسية، على تهديد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بمغادرة التراب الفرنسي والتوجه للعيش بالجزائر، مبرزا (عن جهالة) أنه لا توجد ضرائب في الجزائر وأنّه بإستطاعته في بلادنا (المسكين لا يعلم واقع حالنا كجزائريين) أن يشتري قطعة أرض فلاحية يشتغل فيها ويؤمن مستقبل أبنائه.