نظّمت الأكاديمية الفرنسية للعلوم لأقاليم ما وراء البحار، حفلها السنوي لمكافأة عدة أعمال أدبية آتية من مقاطعات وأقاليم ما وراء البحار الفرنسية ومستعمراتها القديمة، حيث منحت 11 جائزة منها جائزة النهضة التي فاز بها المؤلف الجزائري أحمد تيسة عن كتابه “الإستئصال المستحيل .. تدريس الفرنسية في الجزائر”، لكن الغريب في الأمر أنّ الكاتب لم يستطع الحصول على جائزته لأن السلطات الفرنسية لم تمنحه التأشيرة لدخول التراب الفرنسي.