عادت فرنسا بالتاريخ 10 سنوات للخلف بخسارة منتخب الديوك أمام تركيا مساء السبت ضمن منافسات تصفيات يورو 2020 بهدفين لصفر حيث تشير آخر الاحصائيات أن أبطال العالم حققوا أرقاما كارثية فرفقاء مبابي وغريزمان لم يسددوا أي كرة طوال المباراة على مرمى تركيا إلا تسديدة يتيمة فقط وكانت بعيدا عن المرمى وهي المرة الأولى من منذ أن حدث هذا الأمر خلال مواجهة جنوب افريقيا في مونديال 2010 في عهد دومينيك.