من أجل القيام بعمليات تشخيص ومتابعة لمواطنيها

انطلقت فرق طبية متنقلة من أجل القيام بعمليات تشخيص ومتابعة لمواطنين يقطنون في الأماكن البعيدة والمعزولة عن التجمعات السكنية بولاية الأغواط، حسبما علم من مصالح الولاية.

وتأتي هذه الخرجات في ظل القرارات الأخيرة للسلطات العليا للبلاد والتي تقضي بتعليق النقل العمومي بأنواعه، وهو الأمر الذي يجعل سكان هذه المناطق لا يستطيعون التنقل إلى أقرب عيادة من أجل إجراء فحوصات طبية في حالة المرض أو الحاجة إلى الطبيب أو الأدوية، حسب ذات المصالح.

وأكد والي الأغواط، عبد القادر برادعي، أن مصالحه وضعت تحت تصرف ساكنة هذه المناطق أرقام هاتفية خاصة بسيارات رباعية الدفع من أجل نقل الحالات المستعجلة وحالات النساء الحوامل اللائي هن على مقربة من موعد ولادتهن من أجل التدخل السريع والتكفل بهن.

ويضيف والي الولاية، أن البداية كانت بكل من منطقة قصر الحيران ووادي مرة على أن تتواصل العملية خلال هذه الأيام في بقية المناطق المعزولة.

وأضاف برادعي أن تعليق زيارات مناطق الظل بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19) لا يعني تعليق التكفل بساكنة هذه المناطق، مضيفا أن الوعود والتدابير التي أقرها خلال زيارته لمنطقة أفلو وسيدي بوزيد هي قيد الإنجاز خاصة تلك المتعلقة ببناء جسر يربط بين ضفتي وادي المدسوس.

أمين.ب