في إطار القافلة الطبية السابعة

يستفيد مرضى بلدية البرمة الحدودية الواقعة على بعد 420 كلم جنوب شرق ورقلة من فحوصات مجانية في عديد التخصصات الطبية وذلك في إطار القافلة الطبية السابعة المنظمة بمبادرة من جمعيتي “أحباب المريض” و”منبع الحياة للقابلات”، حسبما صرح به المنظمون.

وسخر في هذا الإطار طاقم طبي يضم 13 طبيبا من بينهم 7 أطباء أخصائيين في عدة تخصصات طبية من بينها (جراحة العظام وأمراض الجهاز الهضمي وطب الأطفال وطب النساء والتوليد وطب العيون والطب الوقائي) و6 قابلات يشرفن على هذه العملية التضامنية التي تدوم يوما كاملا، كما أوضح رئيس جمعية “أحباب المريض”، الدكتور طه بوخريص.

وعرفت هذه القافلة التي تنظم بالتنسيق مع مديرية الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات إقبالا “كبيرا” للمرضى بمختلف شرائحهم الذين خضعوا لفحوصات مجانية واستشارات طبية مختلفة لاسيما أولئك الذين يعانون من أمراض مستعصية، مثلما شرح ذات الإطار الطبي.

وتندرج هذه القافلة في إطار تقريب الصحة من المواطن لاسيما القاطنين في المناطق المعزولة والتخفيف من العجز المسجل في بعض التخصصات الطبية فضلا عن التخفيف من عناء تنقلهم خارج مدنهم طلبا للعلاج.

وتتمثل الأهمية التي تكتسيها مثل هذه المبادرات في انعكاسها ايجابيا على صحة السكان إلى جانب مساهمتها في عملية التحسيس بأهمية المحافظة على الصحة العمومية، وفق ما ذكر نفس المصدر.

وتعد هذه المبادرة الثانية من نوعها المنظمة خلال السنة الجارية حيث استفاد مرضى بلدية البرمة الحدودية من قافلة مماثلة شهر جانفي الفارط والتي ضمنت خمس تخصصات طبية وبتأطير من ذات الطاقم الطبي.

وتقوم هذه الجمعية منذ نشأتها في أكتوبر 2014 بعدة نشاطات تضامنية مع الفئات المعوزة على غرار توزيع الهبات العينية (أجهزة طبية وعكازات وكراسي متحركة) لفائدة المرضى إلى جانب تسهيل عملية التكفل بهم على مستوى المرافق الصحية عبر الوطن بالإضافة إلى تنظيم خرجات ميدانية قصد تقديم خدمات صحية للمرضى بالمناطق النائية.

ق. م