دخل نادي فالنسيا في منافسة شرسة مع نادي نابولي من أجل التعاقد مع مهاجم بي إس في أيندهوفن، لوزانو خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية لتعزيز خط الهجوم .

نابولي تباطئ في التعاقد مع لوزانو عقب دخول خيمسرودريجز قائمة اهتمامات النادي الجنوبي بقوة في الفترة الماضية، وهو ما سمح لنادي فالنسيا في الدخول في الصفقة بصورة قوية.

ويحاول فالنسيا إغراء مينورايولا، وكيل أعمال اللاعب، بإعطاءه نسبة تصل إلى 30% من إعادة بيع اللاعب في المستقبل حتى يساهم في إقناع لوزانو بالانتقال إلى الخفافيش.

ومازالت صفقة خيمس إلى نابولي معلقة بسبب حقوق الصور التي يحاول اللاعب الكولومبي الاتفاق حولها مع نادي نابولي، لكن الطرفين لم يصلا إلى اتفاق نهائي حتى هذه اللحظة.