استبعد الإسباني، إرنستو فالفيردي، المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني، كلًا من الكرواتي إيفان راكيتيتش، والفرنسي صامويل أومتيتي، من التشكيل الأساسي لـ”البلوغرانا”، خلال المباراتين الأخيرتين للفريق .

وأوضحت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، أنه قد قرر فالفيردي، استبعاد الثنائي، إيفان راكيتيتش والفرنسي صامويل أومتيتي من التشكيل الأساسي للفريق، خلال مواجهتي أتليتك بلباو وريال بيتيس، بالدوري الإسباني.

وتابعت الصحيفة الإسبانية المقربة من برشلونة، أنه إذا لم يلعب الثنائي خلال شهر أوت ، فهذا ليس لكونهما مخطئون- إنهم ليسوا كذلك- ولكن من الواضح لهم الرسالة التي بعث بها النادي والتي يبدو أن الثنائي لا يستطيع التعامل معها، حيث كان هناك اثنين من التوقيعات الرائعة التي أعطت أداء أعلى من التوقعات، لتأخذ مكان الثنائي بالتشكيل الأساسي للفريق.

وأنهت، كان راكيتيتش لاعباً أساسياً  وسيكون الأمر كذلك، سيكون دائمًا واحدًا من لاعبي خط الوسط الأربعة المفضلين لدى فالفيردي، لكن التوقيع مع دي يونغ  أبعد اللاعب نسبيًا عن تشكيل “البلوغرانا،” فيما تكمن قضية أومتيتي في اقترابه من الرحيل نحو باريس سان جيرمان، خلال الفترة المقبلة .