أبدى الأوروغواياني فيدي فالفيردي، لاعب خط وسط ريال مدريد، سعادته بالمشاركة في تحقيق الانتصار بنتيجة (4-2) أمس السبت على غرناطة، في إطار منافسات الجولة الثامنة من “الليغا”.

وقال فالفيردي، خلال تصريحات نقلتها صحيفة “ماركا” الإسبانية: “بالتأكيد أنا سعيد جدًا بالفوز أكثر من أي شيء آخر، ومن الأفضل أن أساهم مع الفريق بما أقدر عليه وأبذل جهدي دائمًا”.

وأضاف: “سأركض دائمًا حتى تنفجر قدماي، لعبنا بشكل جيد أمام غرناطة. المدرب يعطيني الثقة، وأشعر بالهدوء والسعادة مع ريال مدريد”.

وعن الانتقادات الأخيرة للفريق، علق: “لا أفهم لماذا هذه الانتقادات، لقد خسرنا في باريس لكننا نتصدر الليغا، ولازال لدينا مباريات في دوري الأبطال وسوف نتحسن”.

واختتم فالفيردي: “نحن نضغط على الخصم بأوامر من المدرب، وأمام غرناطة سارت الأمور كما أردنا، وهو انتصار مهم جدًا، لأنه ساعدنا في الحفاظ على الصدارة”.

وبالانتصار الأخير على غرناطة، رفع ريال مدريد رصيده إلى 18 نقطة في صدارة الترتيب، إلا أنه لم يتذوق طعم الانتصار في دوري أبطال أوروبا بعد خسارته من باريس سان جيرمان وتعادله مع كلوب بروج البلجيكي.