نصر حسين داي

لقاء أهلي بن غازي الليبي قد ينقل إلى تونس

يلاقي فريق نصر حسين داي أهلي بن غازي الليبي في إطار الدور الـ32 مكرر من كأس الاتحاد الإفريقي ما بين الـ11 والـ13 جانفي على ان تكون مباراة العودة في الـ18 او الـ20 من نفس الشهر ويسعى تعداد النصرية للتأهل للدور القادم لاسيما أن لقاء العودة سيلعب بالجزائر في حين أن مباراة الذهاب قد تلعب بمصر كما جرت عليه المباريات التمهيدية، أو قد تنقل إلى تونس، ما يرفع حظوظ النادي العاصمي في بلوغ دور المجموعات.

وبالعودة إلى المنافسة المحلية تلقى الطاقم الفني لفريق نصر حسين داي ضربة موجعة بسبب غياب الثنائي احمد قاسمي الذي يعاني من إصابة وزميله يوسفي عبد الرحمن عن لقاء الاثنين الذي يحل فيه أصحاب اللونين الأصفر والأحمر ضيوفا على اتحاد خنشلة برسم الدور الـ16 من منافسة كأس الجمهورية.

هذا وسيواصل المدرب محمد لاسات البحث عن الخيارات في القاطرة الأمامية حيث قد يلعب بمهاجم وهمي أو حتى بمنح عبد الرؤوف شويطر الفرصة في لقاء الغد لإثبات قدراته ولما لا قيادة النادي نحو الدور ربع النهائي من المسابقة.

من جانب آخر، استأنف فريق نصر حسين داي عشية أمس، تدريباته بمركب بن صيام تحضيرا للقاء خنشلة، حيث شدد المدرب اللهجة مع لاعبيه وطلب منهم العمل بقوة وعدم استصغار المنافس لتحقيق التأهل للدور القادم من المسابقة.

وفيما يخص الاستقدام يبدو أن غياب المهاجمين قد دفع الإدارة لتغيير خطة الميركاتو حيث علمنا من مصادرنا الخاصة أن الفريق يبحث عن مهاجم صريح لتدعيم النادي الذي يصارع على ثلاث جبهات (البطولة، الكأس وكأس الكاف) ما يجعله بحاجة للاعبين جدد قادرين على تقديم الإضافة للنادي.

ك.ك