لم يتجرع الإقصاء المر على يد ليفربول الموسم الماضي

يتمنى الألماني إيلكاي غوندوغان لاعب خط وسط مانشستر سيتي فوز فريقه بلقب دوري أبطال أوروبا حتى يصبح فريقه ضمن الصفوة في القارة، بعدما نجح في إثبات ذلك على المستوى المحلي.

وأحرز سيتي لقب الدوري الإنجليزي الممتاز ثلاث مرات منذ انتقال ملكية النادي إلى مجموعة أبوظبي للاستثمار في 2008، لكنه لم يصل إلى أبعد من نصف نهائي دوري الأبطال.

وقال غوندوغان في تصريحات للموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم قبل مواجهة شالكه في ثمن نهائي دوري الأبطال: “إذا كنا نريد أن نصبح ضمن الصفوة على المستوى الدولي، فإننا نحتاج إلى الظفر بهذا اللقب”.

وأكمل: “أعتقد أنه إذا فزنا باللقب في يوم ما سيدخل النادي حقبة جديدة ويصبح في نفس مستوى ريال (مدريد) وبرشلونة وبايرن أو جوفنتيس، وهذه الأندية التي ربما تفوقنا بخطوة، ربما ليس في أسلوب اللعب لكن كنادٍ على الأقل”.

وخرج سيتي من ثمن النهائي ثلاث مرات في آخر خمسة مواسم، بينما جاء ظهوره الوحيد قبل النهائي عام 2016 قبل أن يخسر (0-1) أمام ريال مدريد في مجموع المباراتين.

وأكمل: “اكتسبنا خبرات عديدة في دوري الأبطال خلال السنوات الأخيرة، ولم تكن كلها إيجابية بكل تأكيد، كان يجب أن نحرز اللقب مرة واحدة على الأقل”.

وأتم: “أكبر ضربة كانت الخروج أمام ليفربول الموسم الماضي، لهذا السبب نملك دوافع كبيرة للوصول إلى أدوار متقدمة في هذه المسابقة، وأعتقد أننا نملك الإمكانيات المطلوبة”.