قال أن رسالة الرئيس بوتفليقة الأخيرة أسقطت أقنعة الكثيرين

إتهم عمار غول، رئيس حزب تجمع أمل الجزائرتاج، مسؤولين مدنيين وعسكريين سابقين في الدولة، بمحاولة السطو على الرئاسيات من خلال ما وصفه بـالإبتزاز السياسوي، وزرع الإشاعات.

أوضح غول، أن هؤلاء المسؤولين السابقين يتخذون من الصالونات والفضاءات الإلكترونية منصة لشن هجماتهم والترويج لأفكار ومعطيات غير صحيحة، جعلت حسبه الكثير من السياسيين في حالة تيهان.

هذا وأبرز رئيس “تاج”، إن رسالة الرئيس بوتفليقة، الأخيرة بمناسبة إفتتاح لقاء الحكومة بالولاة، أسقطت العديد من الأقنعة.

كما دعا المتحدث في تصريحات صحفية أدلى بها أمس، كل الفاعلين في الساحة السياسية الوطنية، إلى العمل على إنجاح الرئاسيات المقبلة وجعلها عرسا إنتخابيا، وجدد في هذا الصدد دعمه لترشح الرئيس بوتفليقة لعهدة خامسة، وقال في هذا الصدد ّمرشحنا واضح نحن مع الرئيس بوتفليقة وندعمه”.

رضا.ك