الذين يعرفون عمار غول جيدا، يؤكدون بأن دخوله السجن سيكون سببا في إصابته بانهيار عصبي، الرجل معروف بحياة البذخ والفخفخة، وكان يضع نفسه في خانة رجالات السلطة الأبدية التي تبقي ثابتة مهما تغيرت موازين القوي واليد الحديدية .. فهل نام غول مند الخميس الفارط أم أنه الآن يتألم في عيادة السجن.