وجد عمار غول رئيس حزب تجمع امل الجزائر أمس، نفسه بمقر التعاضدية العامة لعمال البناء بزرالدة لحضور المؤتمر الولائي لحزبه غير أنه تفاجأ انه وقع في خطأ، وأن الجماهير التي ملأت القاعة قد جاءت لحضور دورة اللجة المركزية لحزب طلائع الحريات،ما وضع رئيس “تاج” في موقف حرج .