عبر فوزي غولام عن سعادته بنجاح مبادرة استقباله لأطفال حييه مونترينود بمدينة سانت اتيان الفرنسية والذين قام بجلبهم لزيارة نابولي  ومتابعة الجولة الأخيرة من الكالتشيو حيث قال :”أنا لا أنكر أصولي، وفخورا بجلب أبناء حيي والسماح لهم باكتشاف عالم جديد، الفكرة كانت في رأسي منذ سنوات ولم أستطع تطبيقها سوى هذا الموسم بفضل مُساعدة من المؤطرين الرياضيين في مدينة سانت إيتيان، والتجربة كانت ناجحة تماما” مؤكدا بالقول :”سأواصل دعمهم بنفس الطريقة في المُستقبل، وسأعمل على جلب عدد أكبر من الأطفال في الموسم القادم، لإسعادهم وتحفيزهم أكثر”.