بعد الأداء الرائع الذي ظهر به أمام واست هام

دفع الأداء المميز الذي قدمه رياض محرز قائد المنتخب الوطني، حامل لقب كأس أمم إفريقيا الأخيرة التي أقيمت في مصر، في الجولة الأولى من “البريمير ليغ” أمام نادي واست هام يونايتد، في المباراة التي انتهت لصالح الأزرق السماوي بخماسية نظيفة المدرب الاسباني غوراديولا للإشادة بنجم الخضر والذي قدم أداء أقل ما يقال عنه انه راقي، بعدما ساهم في 5 أهداف، حيث منح تمريرتين حاسمتين وتحصل على ضربة جزاء كما كان له الفضل في الهدفين الآخرين حيث مرر التمريرة ما قبل الأخيرة، والتي منحت الهدف لـ”السيتي”.

وظهر محرز في اللقاء بأداء مميز، حيث تحصل على تنقيط 9.8 من 10 حسب موقع “هوسكورد”، ولولا تسجيل رحيم سترلينغ لـ”هاتريك” لكان محارب الصحراء رجل اللقاء.

هذا وأغدق مدرب بايرن ميونيخ السابق نجم الخضر بالثناء والمديح، بعد المُستوى المميز الذي قدمه في افتتاح البريمير ليغ.

وأوضح في تصريحات خص بها شبكة “سكاي سبورتس”: “لقد عانى رياض في الموسم الماضي من مشكلة وحيدة، وهي أنني لم أكن قادرا على الاعتماد عليه لأنني كنت امتلك واحدا من أفضل اللاعبين ينشط في نفس منصبه مُتمثلا في بيرناردو سيلفا”.

وتمنى الفيلسوف أن يُواصل قائد المنتخب الوطني، تقديم مستوى خرافي كما كان عليه الحال في الجولة الافتتاحية، مشددا أن نجم الخضر يمتلك المؤهلات لتحقيق موسم كبير جدا.

وعانى محرز في الموسم المنقضي من التهميش حيث كان حبيس الدكة في مناسبات عدة، إلا أنه ساهم بقسط كبير في تتويج فريقه بأربعة أهداف حيث كان حسما في المباريات التي شارك فيها قبل أن ينهي الموسم بالحصول على كأس أمم إفريقيا للأمم الأمر الذي جعل معنوياته في السماء بدليل ما قدمه في المباراة الأولى ليبعث برسالة واضحة لمدربه وزملاؤه انه محرز ليستر سيتي قد عاد.

إيسري.م.ب