أكد شعوره بسعادة غامرة وفخر كبير بعد تتويج الخضر بالكان

عبر اللاعب الجزائري عبد القادر غزال المهاجم الدولي الجزائري السابق عن عن غضبه من طريقة خروجه من بيت الخضر وأكد انه يشعر بخيبة أمل كبيرة كلما تذكر الظلم الذي تعرض له.

وعاد غزال مهاجم الخضر في مونديال 2010 والشقيق الاكبر لرشيد غزال مهاجم المنتخب الحالي إلى تجربته مع المنتخب قائلا في تصريحات مفاجئة للكثيرين: “خرجت من المنتخب الجزائري بطريقة لم أكن أريدها، لقد أحسست بظلم كبير وكنت اتمنى المواصلة مع المنتخب الوطني لأطول فترة ممكنة”.

وأضاف غزال او كبسولة كما يحلو لعشاق المنتخب تسميته: “لقد اشتقت بالفعل لاجواء المنتخب الجزائري وكنت سعيدا جدا بعد تتويج المنتخب الجزائري بكاس الامم الافريقية الاخيرة”.

رؤوف.ح