سفيرنا بباريس يدعو أعضاءها الى تعبئة الجالية من أجل الرئاسيات

دعا عبد القادر مسودة السفير الجزائري بفرنسا أمس، اعضاء غرفة التجارة والصناعة الجزائرية  الفرنسية بباريس الى ضرورة انتهاج تفكير داخلي في مجال الحوكمة من اجل حضور اكثر فعالية وتعزيز الشراكة بين البلدين من خلال مرافقة مشاريع جديدة.

وشدّد مسودة في كلمة له خلال اجتماع لأعضاء غرفة التجارة والصناعة الجزائرية الفرنسية بمقر السفارة الجزائرية بفرنسا على ضرورة اضطلاع اعضاء الغرفة بدورهم في تعبئة الجالية الجزائرية المقيمة بالمهجر لا سيما خلال الانتخابات الرئاسية القادمة.

من جهته، دعا قاسي آيت يعلى رئيس غرفة التجارة والصناعة الأعضاء الى العمل في مناخ تسوده الثقة بغية تجسيد اهداف غرفة التجارة والصناعة الجزائرية الفرنسية.

هذا وبحث الاعضاء الطرق المتعلقة بالأهداف والتنظيم من اجل جعل الغرفة أكثر فعالية في اطار التوجه الاقتصادي الجديد للبلد، حيث تمحورت المناقشات حول الاعمال الواجب القيام بها في المستقبل القريب من خلال التزود بوسائل تنظيمية مناسبة في مرافقة المشاريع الجديدة لصالح الجزائر بإشراك اكبر للاستثمارات المباشرة، كما ركّز النقاش على اعادة تنظيم التسيير الذي سيحدد اجندة واضحة للغرفة في العديد من الاعمال.

هذا وقرر اعضاء الغرفة عقب الأشغال توسيع نطاق المجلس الاستراتيجي الذي انضم اليه 37 شخصا، حيث من المرتقب ان يصادق مجلس ادارة الغرفة خلال اجتماع على هذا الانضمام الجديد وان يقرّر تاريخ اجتماع المجلس من اجل مراجعة الجدول والمصادقة على مخطّط عمل.

هاجر.ر