تعهد بفضح ما وصفه بـتجاوزاتالإدارة في هذا الشأن

أكدّ علي غديري، المرشح الحر للرئاسيات المقبلة، تعرض مسانديه والراغبين في دعمه عبر مختلف ولايات الوطن إلى تهديدات وضغوطات قصد تغيير مواقفهم وقناعاتهم إزاءه، مؤكدا حرصه على فضح تجاوزات الإدارة في هذا الشأن.

إتهم غديري، أعوان الإدارة المحلية، بتهديد مواطنين ودفعهم إلى عدم التوقيع لصالحه، على إعتبار أنهم يعرضون أنفسكم للمشاكل، مشيرا في هذا الصدد خلال نزوله أمس ضيفا على حصة ” TSA  مباشر”، إلى وجود تخويف في بعض البلديات من طرف أعوان مدنيين تساءل تحت إمرة من يشتغلون، يطال كل الراغبين في مساندته، وقال ” لا أريد أن أذكر ولايات محددة، لكل إذا تطلب الأمر سنفضح كل من خولت له نفسه ممارسة هذه التجاوزات”.

في السياق ذاته، أكد اللواء المتقاعد والمترشح الحر للرئاسيات، تعرضه شخصيا وأفراد عائلته إلى مضايقات، من خلال تتبع وتقفي يومي للأثر من قبل مجهولين مستخدمين، وأشار في هذا الشأن أنه توجه على الساعة الحادية عشر ليلا، إلى عيادة للإطمئنان على حالة إبنته التي وضعت مولودها، لينتبه لوجود سيارات تسيير خلفه، وأردف يقول “لا أعتقد أن بقية المرشحين الآخرين يتعرضون لضغوطات مماثلة، لكن بالرغم من ذلك أنا مصمم على تجاوز العقبات ونتمنى أن يحتكم كل موظف في الدولة إلى ضميره وإحساسه ويحترم قواعد اللعبة”.

هذا وجدد علي غديري، التأكيد على أنه ليس مرشحا ضد أي فرد أو أية جهة كانت، وأبرز أنه ترشح ضد وضع يسعى لإيجاد حلول له وتغييره.

هارون.ر