ارتبط اسم المهاجم الشاب، غابرييل باربوسا الشهير بـ”غابيغول” بعدد من الأندية الإنجليزية، بعد تألقه اللافت مع سانتوس البرازيلي، الذي يلعب له على سبيل الإعارة قادما من إنتر ميلان.

وأحرز “غابيغول” 22 هدفا في 38 مباراة مع سانتوس هذا الموسم، علما بأنه يتبقى له عامين ونصف في عقده مع إنتر ميلان.

ويأمل إنتر ميلان، في التخلي عن باربوسا مقابل 18 مليون جنيه إسترليني، في وقت أبدت فيه أندية إيفرتون ووست هام يونايتد وكريستال بالاس، اهتمامها بضم اللاعب البالغ من العمر 22 سنة، في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

ورد النجم البرازيلي الشاب، على اهتمام الأندية الإنجليزية به، في تصريحات خاصة لصحيفة “ديلي ميل” قائلا: “إنها جميعها أندية مهمة وتمتلك لاعبين أصحاب جودة عالية، آمل أن ينتهي الأمر بخير بالنسبة للجميع في حال التوصل إلى اتفاق”.

وتابع: “هناك أمور عديدة مرتبطة، بإنتر ميلان الذي يملك حق بيعي، لم نقرر شيئا بعد، لكن من المستبعد جدا أن أبقى في البرازيل”.

وأضاف: “يضم البريمييرليغ مهاجمين عظماء دائما، ومن الجيد مشاهدة مبارياته عبر التلفزيون، إنه دوري تنافسي للغاية، سريع وديناميكي مع وجود عدد كبير من المنافسين على اللقب”.

وختم: “هناك جودة في كل مكان، ولهذا السبب يحبه الجميع، ولا أختلف عنهم، إنه يجذبني كثيرا، أتابع البرازيليين هناك، أحيانا أتحدث إليهم وجميعهم يحب اللعب في البريمييرليغ”.