أقحم والي أسبق لولاية سيدي بلعباس، مديرا تنفيذيا عمل بالولاية لسنوات في حرب ضد 3 مقاولين، الوالي الذي كانت لديه حسابات لتصفيتها مع المعنيين، استغل مديره التنفيذي، للقضاء عليهم، ليس فقط عبر حرمانهم من أي مشاريع بالمديرية بل أيضا عمد إلى تأجيل تسديد مستحقات مؤسساتهم المقاولاتية، هذه الحرب الشرسة ضد المقاولين الثلاثة، سببها ارتباطهم بأحد خصوم الوالي الأسبق الذي كان يسعى لإزاحته من منصبه.