وفاق سطيف

يواصل فريق وفاق سطيف هزاته وسقطاته في كل مرة حيث تعرض الى هزيمة قاسية في ذهاب كأس الجمهورية امام اتحاد عنابة بهدفين دون رد وقد عبر الانصار عن غضبهم الكبير من الفرص الكثيرة التي اتيحت للفريق والتي لم تستغل حيث كان بالامكان استغلالها والعودة على الاقل بنتيجة تسمح للفريق بتدارك ما فاته في لقاء الذهاب يذكر ان لقاء العودة سيجرى يوم 27 فيفري وسيكون الهدف الفوز بفارق ثلاثة اهداف.

خيارات نغيز محل تساؤل

وقد استاء انصار الوفاق كثيرا من الطريقة التي سير بها المدرب نغيز المقابلة خاصة من ناحية اللاعبين المشاركين في غير مناصبهم وخاصة اللاعب سيدهم الذي اشركه الكوتش في منصب المدافع المحوري وهو ما جعله يفقد التركيز تماما حيث كان لزاما عليه اشراك اللاعب ربيعي في المحور على ان يشرك سيدهم في وسط الميدان وقد بدا الخط الخلفي للوفاق متساهلا كثيرا مع الكرات الامر الذي استثمر فيه المحليون.

اللاعبون حصلوها في الأرضية ويتعهدون بكلام آخر في العودة

يذكر ان بعض العناصر انتقدت الارضية التي لعبت فيها المقابلة واكدت انها كانت صعبة ولم تكن لتساعدهم اطلاقا في تسيير المقابلة وهو التحجج الذي لم تقبله الجماهير السطايفية التي طالبت اللاعبين بتحمل مسؤولياتهم في لقاء العودة لان اي هفوة اخرى قد تعصف بالوفاق وتنهي موسمه مبكرا خاصة وان كل الامال معلقة على الفريق في منافسة الكأس التي يتمنى الجميع الذهاب فيها حتى الى التتويج بها.

هشام رماش