تشمل مختلف الصيغ عبر الوطن

أعلن كمال بلجود، وزير السكن والعمران والمدينة، عن عملية توزيع كبرى للسكنات بمختلف الصيغ عبر الوطن بمناسبة إحياء الذكرى المخلدة للفاتح من نوفمبر 1954 .

أوضح الوزير، في تصريح صحفي، عقب إشرافه على توزيع مفاتيح 937 وحدة سكنية في صيغة عدل بولاية بومرداس، أن الأمر يتعلق بآلاف السكنات في صيغة العمومي الإيجاري، البيع بالإيجار، الاجتماعي التساهمي، وكذا الترقوي المدعم، إلى جانب الترقوي العمومي، والسكن الريفي، إلى جانب القطع الأرضية الموجهة للبناء.

كما كشف كمال بلجود، عن شروع مصالحه خلال الأيام المقبلة في تسريح الإعانات المالية التي أقرتها الدولة للمستفيدين من القطع الأرضية للتجزئات الاجتماعية لولايات الجنوب والهضاب العليا التي انتهت بها أشغال التهيئة الأولية والثانوية، وجدد التأكيد أنه تم وضع ملف “عدل 2 ” ضمن أولويات القطاع من خلال التجنيد المستمر لكل الموارد والوسائل وهذا لبلوغ الأهداف المنشودة وتسليم كل السكنات لمستحقيها، وشدد في هذا الإطار على أن الدولة ومن خلال الاجتماعات الوزارية السابقة والاجتماع الوزاري المشترك المنعقد بتاريخ 10 أكتوبر الجاري، أكدت أنها”ماضية في سياستها الرامية إلى مرافقة والتكفل باحتياجات كل شرائح المجتمع بما في ذلك توفير كل الشروط لتمكين كل مواطن من الحصول على سكن لائق بمختلف الصيغ.

هذا وتحدث المسؤول الأول على قطاع السكن في البلاد، عن صيغة سكنية جديدة طرحت مؤخرا، وأن مصالح دائرته الوزارية بصدد تحضير المرسوم التنفيذي الخاص بها دون تحديد أي معالم لهذه الصيغة، واكتفى بالتأكيد على أنها ستكون بشرى خير للجزائريين وللشباب خصوصا.

جواد.هـ