شباب بلوزداد

يولي لطفي عمروش مدرب فريق شباب بلوزداد أهمية كبيرة لمباراة فريقه القادمة التي يحل فيها ضيفا على شبيبة الساورة في إطار الجولة الـ13 من الرابطة المحترفة الأولى موبيليس، خصوصا وأن أي نتيجة غير الفوز قد تعجل بسقوط أبناء “العقيبة” للقسم الثاني محترف.

وعلمنا من مصادرنا الخاصة أن المدرب يكثف من العمل النفسي من اجل رفع معنويات اللاعبين، لتحقيق نتيجة مرضية أمام ممثل الجنوب الجزائري، رغم صعوبة المهمة التي تنتظر أصحاب اللونين الأحمر والأبيض.

وأضاف ذات المصدر أن المدرب يشدد على ضرورة العمل بقوة لتحقيق فوز ثالث في البطولة الوطنية يكون كفيلا بمغادرة قاع الترتيب ورفع المعنويات أكثر فأكثر في المباريات القادمة التي ستكون صعبة على النادي العاصمي.

إيسري.م.ب